مقالات

خلوة شرعية مع سيجارة!

أُبالغُ في الالتفاتِ حولي؛ والمارَّةُ الذين يصادفونني في أماكن عامة مفتوحة أو مغلقة، يرتابون في أمري، وكلُّ واحد منهم يتكهنُ بمصيبة ورائي تدفعني لأبدو كالمريب الذي يكادُ يقولُ خذوني! فهذا رجل بصيتٍ

المعلمون: حركة بمواجهة تفتيت المجتمع

خلال الأسابيع الماضية الواقعة بين الاعتصامات الأولى للمعلمين وبين استئنافها مطلع هذا الأسبوع, مورست حملة تكاد تكون منظمة للتثبيط وكسر الإرادة وبث الفرقة وتأليب فريق ضد آخر, وسبقتها حملة تشكيك بالدوافع

قليل من الدم..كثير من التغيير

بعد هذا اليوم ليس لأحد من أفراد الشعب العربي أو المسلم ، أو أي شعب آخر أن يقول أنه ليس بوسعه أن يفعل شيئا ، بعد ما اجترحه الناشطون العزل في حملة أسطول الحرية من زلزال أصاب أركان الدنيا الأربعة ، لم

إعادة هيكلة المؤسسات المستقلة

بدأت خطوات حكومية فعلية على ارض الواقع فيما يتعلق باعادة تبويب عمل واداء المؤسسات المستقلة, والخطوة الاولى كانت بالهيئات المعنية بالاستثمار. المؤسسات المستقلة في الاردن احدى مظاهر الانفاق غير الضروري

جدل الدوائر الافتراضية

أمضينا الفترة منذ العام 1993 وحتى صدور قانون انتخاب 2010 ونحن نناقش ونتلمس آثار قانون الصوت الواحد على العمل السياسي والانتخابي الأردني، لنخرج بنتيجة أقنعت صناع القرار بضرورة تغييره، لأن مضاره

عندما يتحدّث أردوغان!

مرّة أخرى، فاضت الكلمات والدموع والهتافات من الملايين، وسارت الجموع في الشوارع. عبّرنا جميعا عن انفعالاتنا وعواطفنا، وشتمنا العنجهية الإسرائيلية، لكننا وقفنا عند حدود اللعبة التقليدية. فينا من "وُِلد

مائة دولار يوميا لطيور الجنة..!

1- لو قدر لك ان تترك جوالك الشخصي بين يدي طفلك يلعب به ويتولى توجيهات محطة طيور الجنة بمحاولات الاتصال المباشر او التصويت او تحميل النغمات ، او ارسال الرسائل النصية لشريط الاخبار ، فلك ان تراجع محطة

خطوات على طريق النزاهة

الشروع فورا بتنقيح جداول الناخبين لتنظيفها من الاصوات المحمولة. لم تتأخر الحكومة في اتخاذ ما يلزم من قرارات في المرحلة الحالية لتأكيد التزامها باجراء انتخابات نيابية نزيهة. ففي الاجتماع الاول للجنة

متى نصبح مجتمعا مدنيا؟

لا ينكر أحد أن مشكلة العنف باتت ظاهرة يدركها الجميع ويتحملون انعكاساتها، على اختلاف خلفياتهم الأكاديمية والاقتصادية والسياسية والإعلامية. واتساع رقعة المشكلة ونموها المطرد يوما بعد يوم، يهدد بزعزعة

على العرب أخذ قرار بالمقاطعة

لا نتخيل أن يبقى العرب على الإيقاع نفسه في التعامل مع إسرائيل. فبعد أيام يمكن أن تتحول جريمة أسطول الحرية إلى حدث في الماضي، يضاف إلى سوابق على هامش الدعوات الكئيبة واليائسة للوصول إلى السلام في الشرق