وليد حسني

اصبح النائب المحامي عبد المنعم العودات أقرب المرشحين المحتملين لرئاسة الدورة غير العادية الاولى لمجلس النواب التاسع عشر بعد معلومات لم يتم تاكيدها او نفيها عن تراجع عميد البرلمانيين الأردنيين النائب المحامي عبد الكريم الدغمي والنائب أيمن المجالي عن الترشح. وفي الوقت الذي لم تتضح فيه خارطة المنافسين

بدت الأسئلة جميعها تصب في حوض واحد، والأهم أنها كشفت لي أن ثمة جدية لدى هؤلاء النواب المتسائلين لتأدية دور مؤثر ومباشر في أعمال المجلس الذي سيجد نفسه مباشرة أمام تحديات كبيرة وواسعة، ولا شك فان النواب الجدد"98 نائبا" سيكونون الأكثر اهتماما بمراقبة ادائهم ودورهم من قبل الجمهور. قلت لمن سأل قبل ان

علمت عمان نت من مصادر موثوقة أن إرادة ملكية ستصدر قريبا بدعوة مجلس الأمة للانعقاد في دورة عادية أولى بعد ظهر يوم الأحد الموافق لـ 29\ثاني الجاري. ويفتتح الملك أعمال مجلس الأمة بخطبة العرش وبحسب المادة 79 من الدستور والتي تنص: "يفتتح الملك الدورة العادية لمجلس الأمة بإلقاء خطبة العرش في المجلسين

كتل برلمانية تتشكل وتفاهمات مبكرة على مقاعد المكتب الدائم وطامحون على دكة الانتظار. لا تبدو مهمة الراغبين برئاسة مجلس النواب التاسع عشر في دورته العادية الاولى بالمهمة الشاقة، هناك على كتف العبدلي ثمة رغبات من خارجها تسمي بالسر الرئيس المقبل، وتدفع برجالات القبة البرونزية للتصويت لصالح من يرغب القصر

ارتفاع المرشحات 100% وقائمتان نسائيتان و8 نواب سابقون ووزيرة متقاعدة "الاصلاح ومعا والمستقبل عمان" تنافس للحفاظ على مقاعد 2016 لم تعد الدائرة الثالثة في العاصمة عمان قادرة على الاحتفاظ بهويتها الانتخابية التي حملتها منذ انتخابات 1989 باعتبارها "دائرة الحيتان " التي حصلت على هذا التوصيف بسبب الشخصيات

جاء اعلان وزير الشؤون السياسية والبرلمانية موسى المعايطه عن عدد مرشحي الاحزاب في انتخابات المجلس التاسع عشر صادمة ومفاجئة فهذا الكم الهائل من المرشحين الحزبيين البالغ عددهم 382 مرشحا يعتبر ظاهرة استثنائية تحدث لآول مرة في تاريخ الانتخابات البرلمانية منذ انتخابات المجلس النيابي الاول سنة 1946 وحى

وليد حسني صحافي و باحث مختص في الشان النيابي والسياسي