ترجمة

كشف رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، عن رؤيته لتفاصيل تطبيق سيادة الاحتلال الإسرائيلي على الأراضي الفلسطينية، ما يعرف بعملية "ضم الأراضي". جاء ذلك في مقابلة مطولة مع صحيفة "إسرائيل

تستغل “إسرائيل” حالة الطوارئ القائمة جرّاء جائحة كورونا، لتصعيد هجماتها الممنهجة ضد الأراضي الفلسطينية، التي وُضعت سابقًا ضمن مخططاتها الهادفة للسيطرة عليها، وتحويلها لتكون جزءًا من المستوطنات، وسط

تناولت صحيفة إسرائيلية الاثنين، أسباب الرفض الروسي لخطة الضم الأحادي المحتملة من تل أبيب لأجزاء واسعة من أراضي الفلسطينيين بالضفة الغربية المحتلة، رغم دعم إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لهذه الخطة

جائحة "كورونا" تغزو العالم وتتصدّر النّقاشات اليوميّة على المستوى الوطنيّ في العديد من الدول، لا سيّما مع الاعتقاد الذي بدأ يطفو على السطح بأنّ الفيروس لن يزول قريباً، وأنّ على العالَم التّأقلم مع

تناولت الصحافة العبرية، باهتمام بالغ، حديث الملك عبد الله الثاني، الذي حذر فيه الاحتلال الإسرائيلي من الإقدام على خطوة ضم أراض من الضفة الغربية المحتلة. وقالت صحفة "معاريف" الإسرائيلية في خبرها الرئيس

نجحت عدة دول بالحد بشكل كبير من انتشار فيروس كورونا، وبدأت بإعادة النشاط التجاري، وفتح قطاعات أخرى بشكل تدريجي. وسجلت عدة دول في قارات العالم نماذج ناجحة في التعامل مع جائحة "كوفيد 19"، التي حصدت حياة