السلط تنتصر للقدس

السلط تنتصر للقدس
السلط تنتصر للقدس
الرابط المختصر

اشعل شباب السلط النشامى..اكثر من عشرين الف شمعة على جبال السلط الشماء المواجهة للقدس ..ليشكلوا بها عبارة حقيقية لا لبس فيها ( القدس عربية )..يريدون بذلك ان يرسلوا عدة رسائل منها  :

التأكيد على الموقف الاردني الداعم للقضية الفلسطينية..وعلى اهمية الرعاية الهاشمية للمقدسات الدينية الاسلامية والمسيحية في القدس ودعم جهود جلالة الملك عبدالله الشريك الحقيقي في تحمل مسؤولية الدفاع عن الحق الفلسطيني..حيث اكد ان القدس خط احمر خاصة بعد ان اعلن ترامب ان القدس هي العاصمة الموحدة للكيان الاسرائيلي وحيث شدد على لاءاته الثلاث :

"لا للوطن البديل ولا للتوطين ولا للمساس بالقدس" .
اضاف السلطيون لمواقفهم المشهودة موقفا مشرفا آخر .. بأن اطلقوا على أهم شارع في السلط الابية (شارع القدس).

لم يكن هذا الموقف الصريح والصادق والمعلن لأهالي السلط الاول ولن يكون الاخير..فبعد استشهاد البطل عمر ابو ليلى القدومي نظم  رئيس واعضاء وحدة شباب السلط مسيرة حاشدة بالدراجات النارية انطلقت من عمان باتجاه السلط في مقدمة السيارات التي يستقلها ال القدومي ذوو الشهيد .. حيث رافقوهم لمكان المهرجان الذي نظموه اكراما للشهيد وآل القدومي كما سيروا حافلة لأداء العمرة عن روح الشهيد .

لا غرابة في موقف السلط المعبر  عن الموقف الاردني الرسمي والشعبي تجاه القضية الفلسطينية .. فجبال السلط تشهد على اختلاط الدم الاردني والفلسطيني والذي حقق نصرا مؤزرا على الجيش الاسرائيلي ..الذي كان يعتقد انه لا يقهر .. فأعاد ابطال الجيش الاردني وابطال المقاومة الفلسطينية الكرامة للأمة العربية في معركة الكرامة.

واليوم يقف الاردن وفلسطين سدا منيعا في وجه ما يسمى  "صفقة القرن" المرفوضة رفضا باتا من كل اردني وفلسطيني وكل شريف .
تحية للسلط رجالها ونسائها ،  شيبها وشبابها واطفالها .. ( وابيش احلى من السلطية).

أضف تعليقك