عمان نت-هديل البس

اكد المحامي رامي عودة من الملتقى الوطني للحريات بانه تم تكفيل الموقوفين على خلفية اعتصام الرابية أمس، وتحويلهم الى الحاكم الاداري لاتخاذ الاجراءات الادارية بحقهم. وأوضح عودة ان اجراءات الحاكم الادراي

يترقب الأردنيون وقطاعات تجارية قرارات مجلس الوزراء اليوم، المتوقع الإعلان عن سيناريوهات جديدة للتعامل مع الحالة الوبائية في ظل ارتفاع نسب الفحوصات الايجابية والتي وصلت يوم أمس الى قرابة 11.88%. ومنذ

وزارة التربية والتعليم

بعد انتظار طلبة المرحلة الثانية للصفين العاشر والحادي عشر عودتهم الى المقاعد الدراسية والتي من المفترض اليوم، حسب خطة وزارة التربية والتعليم، أعلنت الحكومة تعليق عودتهم إلى التعليم الوجاهي لمدة أسبوع،

أعاد تعرض "بنت مستشفى الجامعة" للضرب والتعنيف من قبل شقيقها، مطالبات ناشطين في مجال حقوق المرأة الى ضرورة معالجة الثغرات القانونية التي تمس المراة بشكل خاص لوقف العنف ضدها وحماية حقوقها. مدعي عام عمان

بعد انقطاع دام ما يقارب العام، يترقب اردنيون عودة ابنائهم الى مقاعدهم الدراسية وفق اجراءات احترازية مشددة قد أعلنت عنها وزارة التربية والتعليم لتنظيم العودة ضمن بروتوكول صحي يضمن السلامة لهم، وسط

شكل ارتفاع حالات الانتحار خلال العام الماضي في المملكة، صدمة لدى خبراء اجتماعيين ونفسيين، لما له من آثار سلبية على الأسر والمجتمع، مطالبين الحكومة بضرورة التسريع في إنشاء مركزا متخصصا لرعاية الذين

جاء مشروع قانون الموازنة العامة الذي قدمته الحكومة للعام الحالي، في ظل ظروف استثنائية نظرا لتداعيات جائحة كورونا، وسط تخوفات اقتصادية من تفاقم أزمة المديونية والعجز، التي قد تساهم بالمزيد من تردي

لا تزال وتيرة التوتر ما بين أعضاء نقابة المعلمين الموقوفة أعمالها حاليا والحكومة قائمة دون التوصل الى تفاهمات بين الطرفين لإنهاء هذه الازمة، وسط مطالبات بفتح الحوار أمام المعلمين ووقف الممارسات