ماسك يعلن عن تحديثات جديدة في "تويتر" ويشيد بالمحتوى الياباني

الرابط المختصر

أعلن الملياردير الأمريكي ومالك "تويتر"، إيلون ماسك، السبت، عن تحديثات جديدة في المنصة ستشمل بلدان وثقافات مختلفة، مشيدا بالمحتوى في اليابان.

وقال ماسك في منشور: "في الأشهر المقبلة، سيترجم تويتر ويوصي بتغريدات مذهلة من أشخاص في بلدان وثقافات أخرى"، مضيفا أن "هناك تغريدات رائعة في بلدان أخرى كل يوم (خاصة اليابان)".

وأوضح أنه "ستتم ترجمة التغريدات قبل التوصية بها"، لافتا إلى أن هناك "محتوى ممتعا وترفيهيا من جميع أنحاء العالم يستحق المشاهدة".

وأعلن ماسك في تغريدة أخرى أن خدمة الاشتراك المدفوعة في الشبكة ستعرض إعلانات أقل للمستخدمين، بما يشمل فئة خالية تماماً من الإعلانات.

وقال إن "الإعلانات متكررة جدا على تويتر وكبيرة جدا، نتخذ تدابير للتصدي لهذين الجانبين معا في الأسابيع المقبلة"، مشيرا إلى أن الشبكة ستتيح "اشتراكا أعلى سعرا لا يتضمن أي إعلانات".

وسيكون هذا تغييرا جذريا في نموذج الأعمال في "تويتر" التي اعتمدت حتى الآن على الإعلانات الموجهة لتوليد الإيرادات، قبل إطلاق خدمة الاشتراك المدفوع في منتصف كانون الأول/ ديسمبر الماضي.

لكن الإعلانات شكلت موضع تساؤلات بالنسبة لـ"تويتر" مؤخرا، بعد أن طرد ماسك حوالي نصف موظفي الشركة البالغ عددهم 7500 في أواخر العام الماضي. 

وفي رد على تقرير لقناة "سي إن بي سي" الجمعة، فإنه ذكر أن عدد العاملين بنظام الدوام الكامل في "تويتر" انخفض إلى نحو 1300 موظف عامل، بينهم نحو 550 يحملون المسمى الوظيفي مهندس، وقال ماسك في تغريدة، السبت، إن شركة تويتر لديها نحو 2300 موظف عامل.

ونقلت القناة عن سجلات داخلية أن هناك نحو 75 من موظفي الشركة هؤلاء في إجازة، بينهم نحو 40 مهندسا.
وكتب الملياردير ماسك في تغريدته ردا على تغريدة تقتبس من تقرير "سي إن بي سي": "المعلومة غير صحيحة. هناك نحو 2300 موظف عامل حالي في تويتر"، مضيفا أن "هناك مئات آخرين من الموظفين يعملون في قسم الثقة والأمان، إلى جانب عدة آلاف من المتعاقدين".

واستحوذ ماسك على "تويتر" في تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، وسرعان ما مضى في إجراء عدد من التغييرات في الخدمات والتنظيم. وأطلقت الشركة علامة التوثيق الزرقاء كخدمة مدفوعة، كما سرحت نحو 50 في المئة من الموظفين، وفقا لـ"رويترز".

أضف تعليقك