تقارير

وسط أجواء مليئة بالحماسة، أنهى راديو البلد تدريبه ضمن موسمه الثاني لمشروع "فسيفساء" الذي يضم عددا من مكونات نسيج المجتمع الأردني، شملت الدروز، والشيشان، والأرمن، والسريان، بهدف التعريف عن ثقافاتهم
"كنت أعمل منذ الثامنة صباحاً حتى الخامسة مساءاً، واتقاضى راتبا لا يتجاوز 180 ديناراً، ولست مشمولة بالضمان، ولا أملك تأمينا على صحتي"، هو لسان حال (فاطمة) من محافظة الطفيلة، بعد أن وجدت نفسها ضحية
يسكن حسين في منزل عائلته الذي يقع في مركز مدينة عجلون واليوم هو يومه الأول في العمل في أحد المحال التجارية، يدخل المنزل ويلقى السلام على أفراد عائلته المكونة من خمسة أشخاص ويجلس بجوار جدته المقيمة
تجنبا لوقوع إشكاليات قد تؤثر على مستوردات وصادرات المملكة من وإلى الصين نظرا لانتشار فيروس "كورونا"، وضعت غرفة تجارة عمان خطة احترازية لمواجهة أي تطورات مستقبلية، في ظل عدم قدرة بعض التجار الحصول على
أطلق ناشطون أردنيون دعوات عبر شبكات التواصل الإجتماعي، لعدم دفع فواتير الكهرباء، بعد اتهامات انهالت على شركة الكهرباء الوطنية بالتلاعب بقيمة الفواتير لشهر يناير/ كانون ثاني، الأمر الذي نفته الشركة.
لم ار إجراءات حقيقية من قبل الحكومة لتخفيض النفقات المواطن يجب عليه أن يسأل الحكومة أين ذهبت وعودكم بالعقد الاجتماعي والإصلاح لا أفهم كيف يمكن لنا نعطي قرارنا في موضوع الطاقة ونستورد 40% من حاجاتنا من
في الوقت الذي تعمل فيه مؤسسة المواصفات والمقاييس على استكمال الفحوصات الخاصة باسطوانات الغاز "البلاستيكية"، ومطابقتها للقاعدة الفنية الاردنية، يتساءل الشارع الأردني حول مدى صلاحيتها وسلامتها للاستخدام
رغم الجهود التي تبذلها الجهات المعنية في مجالات الرعاية الصحية لتحقيق مصلحة الطفل الفضلى في المملكة، إلا أن التقارير الأممية تظهر وجود العديد من الإشكاليات التي تتعرض لها هذه الفئة كالفقر المدقع الذي
يواصل مواطنون شكواهم حول الارتفاع الكبير على قيم فواتيرهم الكهربائية خلال الشهرين الماضيين، رغم توضيحات هيئة تنظيم قطاع الطاقة والمعادن، وتأكيدها على سلامة ودقة الفواتير بعد تدقيقها. ويصف عدد من
لم ينفك معارضون أردنيون منذ 7 سنوات يطالبون الحكومة الاستماع لأصواتهم الداعية لإلغاء اتفاقية الغاز مع الاحتلال الإسرائيلي، الا أن أصواتهم ذهبت أدراج الرياح؛ بعد أن صم صانع القرار آذانه، ليبدأ "الغاز