نساء التغيير - دانة جبريل

بزي أنيق ، تتوجه العاملة في المصارف المختلفة الى عملها يوميا ، تستقبل عملاء البنك وتنجز المعاملات بحسب نظام دقيق في العمل، الا انه خلف هذه الدقة والأنظمة ، كثيرا ما تجد العاملة في البنك هوة بين قانون
من دخل دار آمنة فهو آمن ، " هكذا بدأ احد المؤلفين حفلة توقيع كتابه الجديد المنشور من قبل دار آمنة للنشر، مشيرا الى اطمئنانه من التعامل مع الدار التي تملكها آمنه سعيد . هذه الدار الآمنة ، لم تكن لتصل
" هذا عالم الرجال الي انتو صعب تشتغلوا فيه " ، هكذا اجاب سوق الأوراق المالية السيدات المالكات لشركة الوساطة الوحيدة في السوق ، من خلال زملائهن في المهنة او حتى العملاء . فكرة تصفها السيدات بالنمطية ،