مشعشع: موظفون كبار في الأونروا يستقيلون قبل انتهاء عقودهم

سامي مشعشع
سامي مشعشع
الرابط المختصر

قال الناطق باسم وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) قال إن من المحظور التعليق على التحقيق  الذي يجريه قسم الأخلاقيات في  الأمم المتحدة، حول وجود شبهات فساد اداري، وحسب مشعشع "ما يزال التحقيق ساريا".

 

مؤكدا أن المفوض العام للوكالة بيير كرينبول، عمم على الجميع بضرورة التعاون مع فريق التحقيق. 

 

ونشرت قناة الجزيرة تقريرا حول نتائج التحقيق قالت فيه التقرير إن كرينبول والمقربين منه عملوا "بطريقة غير صحيحة، وقاموا بتعزيز مكانة اشخاص وفقا لقرابتهم، تصرفوا بصورة انتقامية ضد أعضاء المنظمة واستغلوا قوتهم بطرق كثيرة"، وقال التقرير ان هذا بدأ من عام 2015 بعد عام من تولي كرينبول المنصب.

 

وقال التقرير ان الأزمة المالية التي ألمت بالمنظمة بعد توقيف المساعدة الامريكية، استغلت كحجة لتركيز القوة بيد الأمين العام والمقربين منه.

 

 

بينما أقر مشعشع بعد عدة اسئلة مع عمان نت أن عددا من كبار المسؤولين تركوا الوكالة قبل انتهاء عقودهم.

 

قائلا "صحيح إن مدير مكتب المفوض حكم شهوان قد تم فصله من الوكالة بسبب تدخل غير مناسب فيما يتعلق بالتحقيق، ولكن ذلك لم يكن بسبب اي نتيجة لمخرجات التحقيق." 

 

وحسب مشعشع أن نائبة المفوض العام ساندرا متشيل، استقالت من موقعها في أواخر تموز. المعروف انها استقالت قبل انتهاء عقدها، وكان عليها شبهات بالضغط لتعيين زوجها في مكتب الوكالة في الأردن. 

 

وقال مشعش ان ندين قدورة المساعدة لمدير الموارد البشرية كانت قد أنهت خدماتها ولكنه اصر "ان ذلك بسبب تحقيق آخر وبسبب سوء سلوك."

أضف تعليقك