مركز حماية وحرية الصحفيين

"حماية الصحفيين": الإعلاميون ينشؤون ويبثون 4 خطابات كراهية. تحريض على كراهية غير الأردنيين وتنميط وازدراء للعاملين في "النوادي الليلية". وسائل الإعلام لم تختبر مصداقية المصادر عند نشر مقاطع الفيديو.
السوشيال ميديا تغذي تغطيات الإعلام المُحترف دون اختبار مصداقية مصادرها. وسائل الإعلام اعتمدت على صور ومقاطع فيديو من الفيسبوك مجهولة المصدر. لم يسأل الإعلام عن هوية الشخص مٌطلق الرصاص وفي أي مكان وقع
* منصور: العديد من المؤسسات الإعلامية تواجه تحديات في استمرار وجودها، وأشكال الانتهاكات وأنماطها تتكرر على نحو ملحوظ.. وأجهزة إنفاذ القانون لو أحسنت التعامل مع الإعلاميين في أماكن الاعتصامات
قال تقرير لرصد الإعلام إن تغطية وسائل الإعلام الأردنية لقضية البيض الفاسد اعتمدت غالبيتها على المواد المكررة وعلى البيانات والتصريحات الصادرة عن المسؤولين والجهات المعنية. وقال التقرير الأسبوعي الذي
أعرب مركز حماية وحرية الصحفيين عن إدانته ورفضه للإساءات وحملة التحريض التي تعرض لها الإعلاميان الدكتور حسن البراري وعمر العياصرة. وقال مركز حماية وحرية الصحفيين في بيان صادر عنه "نتفهم أن تختلف أو
كشف أحدث التقارير الرقابية على وسائل الإعلام الأردنية التي يصدرها أسبوعيا مركز حماية وحرية الصحفيين عن ضعف المعالجة الحقوقية في تغطية منع اعتقال الإعلاميين ومنعهم من التغطية أمام المركز الوطني لحقوق