رحيل الفنان السوري ذياب مشهور بعد صراع مع المرض

الرابط المختصر

نعت وزارة الثقافة السورية ونقابة الفنانين والوسط الفني السوري، المطرب ذياب مشهور الذي توفي يوم السبت عن عمر ناهز الـ76 عاما بعد مشوار كبير من العطاء.

وكان الراحل قد تعرض لمتاعب صحية عديدة في السنوات القليلة الماضية حيث خضع لعملية قلب مفتوح ومن بعدها تعرض لجلطة في المخ وأصيب بشلل نصفي.

ولد مشهور في دير الزور عام 1946 وتعلم على يد الموسيقي يوسف جاسم، ليبدأ المشاركة في الحفلات الاجتماعية والمناسبات قبل أن ينتقل عام 1969 إلى دمشق حيث تم اعتماده مطربا في الإذاعة.

 

وشارك في العديد من الحفلات الاجتماعية والرسمية منذ عام 1969 وصنف كمطرب في إذاعة دمشق، وذلك بموجب قرار لجنة مكونة من مجموعة من الفنانين الكبار، منهم نديم درويش وعزيز غنام وعمر النقشبندي.

تعامل مع كبار الملحنين السوريين أمثال زكي محمد وسهيل عرفة وعبد الفتاح سكر وأمين الخياط. وفي التلفزيون كانت له إطلالته أيضا من خلال مسلسلي (صح النوم) و(ملح وسكر) مع الممثل دريد لحام.

برع في اللون الفراتي وقدم أغاني كثيرة خلال السبعينيات والثمانينيات ذاع صيتها على مستوى سوريا والدول العربية منها (يابو ردين) و(عالمايا عالمايا) و(نمنم خانم) كما أنه لحن وكتب بعض أغانيه وطور بعضها عن تراث دير الزور.

أضف تعليقك