محافظة: لا خوف من عودة الطلبة للمدارس

الرابط المختصر

 

أكد وزير التربية والتعليم الأسبق وأستاذ علم الفيروسات في الجامعة الأردنية، الدكتور عزمي محافظة أن الوضع الوبائي في الأردن ممتاز ولا خوف من عودة الطلبة إلى مدارسهم.

وقال محافظة إن فيروس كورونا ليس منتشرا في المجتمع لذلك لا يوجد أي خوف من عودة الطلبة لصفوفهم، ففيروس كورونا منحصر مع الأشخاص العائدين من الخارج ومخالطيهم، وما دام الفيروس غير منتشر في المجتمع الأردني لا خوف من العودة.

وأضاف أن لا خوف من انتشار الفيروس في المدارس سواء كان عدد الطلبة 20 أو 50، مؤكدا في الوقت نفسه أن وجود حالة واحدة مصابة بالفيروس ستنشره حتى لو كان أعداد الطلبة في الغرفة الصفية 10 طلبة فقط، فالعامل الأساسي لانتشار الفيروس هو وجوده وليس العدد المجتمع.

ودعا محافظة إلى الالتزام بوسائل السلامة الشخصية من كمامات والاهتمام بتعقيم الأيدي وعدم ذهاب من يعاني أعراض الفيروس للمدرسة.

وشدد على أن الحديث عن موجة ثانية من فيروس كورونا لا يجوز حاليا من ناحية علمية خاصة أن الموجة الأولى للفيروس لم تنته بعد ضاربا مثالا على ذلك بالانفلونزا الاسبانية التي ضربت في العام 1918 ثم اختفت لعدة أشهر ومن ثم عادت للظهور، اضافة لوجود أرقام كبيرة من الاصابات في العديد من الدول.

ولفت إلى احتمالية وجود ارتفاع في عدد الاصابات خلال فصل الشتاء المقبل وهو أمر طبيعي كون هذه الفيروسات (التاجية) يرتفع عدد الاصابات بها خلال هذا الفصل.

وأشار إلى أن العالم سيواجه مشكلة في الشتاء المقبل بالتفريق بين الانفلونزا وأمراض تنفسية أخرى وفيروس كورونا، مبيناً أن مرض (انفلونزا الخنازير) تحدث اصابات به بصورة مستمرة سنوية، وستكون متواجدة في الشتاء رفقة فيروس (H3N2)، وفيروس الانفلونزا B والتي تتبادل انتشارها سنوياً.عمون

أضف تعليقك