"عندما يصبح متحف اللوفر متاحاً في قلب عمّان"

افتتاح أول متحف رقمي في الأردن، متحف ميكرو-فولي
الرابط المختصر

افتتحت فيرونيك فولاند-عنيني، سفيرة فرنسا في الأردن، يوم الأربعاء الموافق 9 تشرين أول 2019،  مشروع "ميكرو- فولي" الثقافي (Micro-folie) في المعهد الفرنسي في الأردن.

مشروع "ميكرو- فولي" هو متحف رقمي يستضيفه المعهد الفرنسي في الأردن، يتيح للزوار فرصة استكشاف روائع الأعمال الفنية المعروضة في أبرز المتاحف والهيئات الثقافية الفرنسية، عن بعد. كما يقدم مشروع "ميكرو- فولي" أيضًا برنامجًا ثقافيًا وورشات عمل فنية طوال العام. هذه المساحة الثقافية الافتراضية، التي تروج للفن والإبداع والابتكار، ممولة من قبل وزارة الثقافة الفرنسية، بتنسيق من مؤسسة لا فيليت الباريسية الشهيرة.

يذكر بأنّ المعهد الفرنسي في الأردن هو من أوائل المعاهد في الشرق الأوسط التي تستضيف متحفاً رقمياً. حيث سيفتح المتحف أبوابه في عمّان من تشرين أول 2019 لغاية حزيران 2020، بدعم مالي وفني من شركة أورانج الأردن وبنك سوسييتيه جنرال.

مشروع "ميكرو- فولي" هو معرض فني افتراضي يتيح للزوار اكتشاف أكثر من 500 عمل فني، معروضة في ما يقارب 12 هيئة ثقافية فرنسية، بجودة عالية من خلال تقنية الـHD . بعض الهيئات الثقافية التي سيتم عرض أعمالها الفنية ضمن هذا المتحف الرقمي هي:

قصر فيرساي Le Château de Versailles، ومركز جورج بومبيدوLe Centre Pompidou ، ومتحف اللوفر Le Musée du Louvre، ومتحف بيكاسو الوطنيLe Musée national Picasso ، ومتحف كي برانليLe Musée du Quai Branly ، وفيلارموني دو باريسPhilharmonie de Paris ، ويونيفيرسيانسUniverscience ، واتحاد المتاحف الوطنية La Réunion des Musées Nationaux، والقصر الكبير Le Grand Palais ، وفيستيفال دافينيونLe Festival d’Avignon ، وأوبرا باريس l’Opéra de Paris  ومتحف أورساي Le Musée d’Orsay .

سوف يتم استعراض الأعمال الفنية على شاشة، كما سيكون بإمكان الزوار معرفة المزيد من المعلومات حول كل عمل معروض من خلال الأجهزة اللوحية (التابليت) الموجودة في المتحف، والتي توفر محتوى وأنشطة إضافية بعدة لغات منها الفرنسية والإنجليزية والعربية.

بالإضافة إلى المتحف، سيقدم مشروع "ميكرو- فولي" ورشات عمل وفعاليات ثقافية فنية على مدار السنة (للمزيد يرجى الاطلاع على البرنامج المرفق).

خلال حفل الافتتاح قالت السفيرة الفرنسية في عمّان، السيدة فيرونيك فولاند-عنيني: "إنّ الوصول إلى الثقافة أمر أساسي لفهم الحضارات الأخرى وتوسيع الآفاق. سوف يسهل المتحف الافتراضي للمعهد الفرنسي هذا الوصول، من خلال السماح للأردنيين باستكشاف أبرز اللوحات والروائع من الأعمال الفنية المعروفة حول العالم والمعروضة في المتاحف الفرنسية مثل متحف اللوفر. آمل أن يستفيد التلاميذ الأردنيين ومدارسهم بشكل خاص من هذا المشروع من خلال زيارة متحفنا الرقمي."

الدعوة عامة للافتتاح الرسمي للمتحف يوم السبت 12 تشرين أول 2019 في "مسرح المركز" في المعهد الفرنسي في الأردن:

من الساعة 3 عصراً وحتى الساعة 5 مساءً: أنشطة للأطفال وأولياء أمورهم، أمّا ابتداءً من الساعة 6 مساءً فسيكون هناك حفل استقبال للكبار.

سيفتح المتحف أبوابه للزيارات المجانية، كما يمكن إجراء حجوزات للمجموعات أيضًا من موقع المعهد الفرنسي www.ifjordan.com

أضف تعليقك