عريقات: الوجود المسيحي اول ضحايا قرار ترمب بشأن القدس

عريقات: الوجود المسيحي اول ضحايا قرار ترمب بشأن القدس
عريقات: الوجود المسيحي اول ضحايا قرار ترمب بشأن القدس
الرابط المختصر

اكد امين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات اليوم الخميس، ان اول ضحايا قرار الرئيس الأميركي دونالد ترمب حول القدس هو محاربة الوجود المسيحي في المدينة عبر فرض الوقائع على الارض ومصادرة الاراضي وهدم البيوت وممارسة التطهير العرقي عبر سحب الهويات ومنع لم الشمل وطرد العائلات ومصادرة الاملاك.

وقال عريقات في بيان له اليوم، ان الاحتلال الاسرائيلي لم يتراجع عن قراره بفرض الضرائب على الكنائس في القدس، وانما تجميده وتشكيل لجنة للبحث في هذا الموضوع وهو ما يعتبر مخالفة واضحة لقرارات الشرعية الدولية، كون الاحتلال ليس صاحب السيادة على القدس، فهي مدينة محتلة حسب القانون الدولي.

وفند عريقات، مزاعم رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو حول خدمة الوجود المسيحي، مؤكدا انه لا احد اساء للوجود المسيحي والاسلامي كما فعلت الحكومات الاسرائيلية المتعاقبة.

واشار الى ان المطلوب من المجتمع الدولي ان يرقى الى مسؤولية انهاء الاحتلال للاراضي التي احتلت عام سبعة وستين، وانهاء الجرائم التي ترتكبها اسرائيل بحق ابناء الشعب الفلسطيني.

أضف تعليقك