علماء يتمكنون من تزويد روبوتات بـ"أحاسيس" بشرية

الرابط المختصر

تمكن باحثون في جامعة "كورنيل" الأمريكية، من ابتكار مستشعرات من الألياف الضوئية يمكنها أن تمنح الروبوتات أحاسيس بشرية.

وتتيح الألياف الجديدة للروبوتات الشعور بالضغط، والانحناءات والتغيرات على الأسطح مثلها مثل أي إنسان.

 

والمستشعرات الجديدة عبارة عن ما يشبه الجلد الاصطناعي القابل للتمدد وقابل للشعور بالتحولات الطفيفة على المادة، مثل الرطوبة، ودرجة الحرارة، والضغط.

وقال الأستاذ المشارك في الهندسة الميكانيكية بكلية كورنيل للهندسة، روب شيبرد، إنه حتى الآن كان الاستشعار يتم عن طريق الرؤية في الغالب، وليس باللمس".

وتابع: "هذا الجلد الجديد هو الوسيلة لنسمح للآلات بقياس التفاعلات اللمسية".

ولفت إلى أن الاختراع الجديد أيضا من شأنه تطوير "الواقع المعزز" و"الواقع الافتراضي" بالنسبة للبشر.

أضف تعليقك