هل تكفي لياقة اللاعبين لنهاية الموسم؟

الرابط المختصر

انطلق الدوري الألماني لكرة القدم السبت، بعد توقف دام أكثر من شهرين، بسبب تداعيات فيروس كورونا.

واتخذ الاتحاد الألماني بتوصيات وموافقات من الاتحاد الأوروبي، عدة إجراءات لتفادي انتشار الفيروس، أبرزها لعب المباريات دون جمهور، والطلب من اللاعبين عدم العناق عند تسجيل الأهداف، إضافة إلى التعقيم الدائم للكرات، ومنع المقابلات الصحفية عن قرب، وغيرها.

وتراوحت تقييمات اللاعبين في ظهورهم الأول بعد غياب طويل، إذ ظهرت فرق مثل بايرن ميونيخ، وبروسيا دورتموند، وبروسيا مونشغلادباخ، في حالة بدنية ممتازة، فيما ظهر لاعبو فريق شالكة العريق بشكل سيئ جدا، كلّفهم خسارة من دورتموند برباعية نظيفة.

واتخذت رابطة الدوري الألماني قرارا برفع عدد تبديلات المباراة الواحدة إلى 5 لكل فريق، تبديلان منها يكون بدفعة واحدة، منعا لتضييع الوقت.

وذكرت الرابطة أن هذا القرار يأتي نظرا للجدول الجديد بعد عودة المباريات، الذي قد يضطر الفرق للعب 3 مباريات في فترة بين أسبوع إلى 10 أيام.

فترة غير كافية
يقول مدرب نيوكاسل، ستيف بروس، إن حديث الرابطة الإنجليزية لكرة القدم عن استكمال منافسات الدوري الممتاز بدءا من الشهر المقبل، غير صائبة.

وذكر بحسب ما نقلت "تلغراف"، أن الدوري يجب ألا يعود قبل نهاية حزيران/ يونيو، لأن فترة أسبوعين غير كافية لإعداد اللاعبين بشكل كاف.

وأضاف بروس في تصريحات ترجمتها "عربي21"، أنه سيحترم أي قرار من لاعبيه برفض الانضمام إلى التدريبات خوفا من نقل العدوى لعائلته.

وتابع أن اللاعبين قد يواجهون خطر الإصابة بشكل أكبر في حال عودتهم للعب المباريات دون فترة تدريب وإعداد كافية، متابعا "8 أسابيع إجازة ربما تكون أطول فترة توقف في حياة عدد من اللاعبين".

وتصوت الأندية الإنجليزية اليوم الإثنين، على عودة التدريبات الجماعية على شكل مجموعات صغيرة من اللاعبين، لتحقيق أكبر قدر كاف من التباعد الاجتماعي.

وحذّر بروس من أن اللاعبين قد يتساقطون مثل الأوراق، لأن الأحوال الطبيعية تتطلب أن تقام تدريبات، ومباريات ودية بعد فترة الانقطاع الطويلة قبل العودة للمنافسات.

بدوره، أكد نجم مانشستر سيتي، رحيم ستيرلنغ أن عودة الدوري قبل 12 حزيران/ يونيو، لن تكون منطقية.

وتابع خلال تصريح مصور، أن اللاعبين يجب أن يتدربوا شهرا على الأقل.

رضى بإسبانيا
صرّح مدرب ريال مدريد زين الدين زيدان، لإذاعة "أوندا" المحلية، أنه راض عمّا شاهده من لاعبيه في التدريبات التي عادت الأسبوع الماضي.

وأضافت الإذاعة، أن زيدان يرى بأن جاهزية لاعبيه ستمكّنهم من لعب المباريات في الجدول المزدحم، والمتوقع أن يكون فيه 3 مباريات في الأسبوع الواحد.

رئيس الاتحاد الإسباني لكرة القدم، لويس روبياليس، قال إنه قد يتم الاتفاق مع رابطة الليغا على إقرار التبديلات الخمسة، كما حدث في ألمانيا.

وكشفت صحيفة "آس" أن لاعبي برشلونة، قبيل عودته إلى التدريبات منذ نحو أسبوع، خضعوا لبرامج تغذية مناسبة للرياضيين، قبل أن يباشروا في تدريبات الجري، وتقوية العضلات، بعد توقف نحو شهرين.

مثابرة كبيرة
برز خلال فترة التعطل مجموعة من اللاعبين الذين قدموا دروسا في كيفية المثابرة، والعمل بجد رغم عدم معرفة كم ستطول مدة ابتعادهم عن المستطيل الأخضر.

ونشر مجموعة من اللاعبين صورا من خلال ممارستهم التدريبات داخل منازلهم، إذ تمرن كريستيانو رونالدو على جهاز الجري، وقاد محمد صلاح دراجة هوائية، في الوقت الذي ظهر فيه نجم ريال مدريد الصاعد، البرازيلي فينيسيوس جونيور في حالة بدنية أفضل مما كان عليه قبل التوفف.

وبحسب موقع "ياهو سبورت"، فإن الإعداد الجيد للاعبين سيصطدم بحرارة الطقس، إذ إن لعب المباريات في حرارة مرتفعه تصل إلى أكثر من 38.6 في بعض البلدان الأوروبية، سيكون صعبا عليهم.

وأوضح الموقع، أن استراحات تناول المياه ربما تزيد في المباريات المقبلة، مع الالتزام بتعقيم القوارير، والتباعد بين اللاعبين حينها.
 

أضف تعليقك