الاتحاد السعودي يفتح تحقيقا بشأن حركة رونالدو "الخادشة للحياء"

قررت لجنة الانضباط التابعة للاتحاد السعودي لكرة القدم، فتح تحقيق بشأن السلوك "المشين" الذي ارتكبه النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، قائد نادي النصر، خلال مباراته أمام ضيفه الشباب.

وكان كريستيانو رونالدو قد أثار جدلا كبيرا خلال مباراة فريقه أمام الشباب، التي جمعتهما مساء أمس الأحد، ضمن دوري "روشن" للمحترفين لكرة القدم، حيث انتشر مقطع فيديو له لم يظهر في البث المباشر للمواجهة، وهو يقوم بحركة وصفت من العديد بالقذرة والخارجة عن الآداب العامة.

وانفعل رونالدو عقب تسجيل زميله البرازيلي تاليسكا، الهدف الثالث لفريقه في مرمى الشباب في الدقيقة 86 من عمر اللقاء، واتجه البرتغالي صوب أنصار الشباب، بإشارات غير أخلاقية.

 وأثار احتفال رونالدو غضب جماهير نادي الشباب، التي أطلقت صافرات وصيحات استهجان ضد النجم البرتغالي.

ولكن رونالدو عاد واستفز جماهير الشباب بعد نهاية المباراة، واحتفل مجددا أمامهم بـ"حركة خارجة".

ووفقا لموقع "غول" العالمي، فإن لجنة الانضباط التابعة للاتحاد السعودي، فتحت تحقيقا بالفعل في واقعة رونالدو، وتدرس الآن جميع الأدلة المتاحة قبل اتخاذ قرار بشأن ما حدث.

وأشار إلى أن القرار قد يصدر خلال 48 ساعة، بسبب حرص لجنة الانضباط على اتخاذ رد فعل سريع، بعد صدمة السعوديين بخيبة أمل وغضب من تصرفات النجم البرتغالي.

وأوضح أنه إذا ثبتت إدانة رونالدو، فإن اللاعب مهدد بعقوبة الإيقاف لعدة مباريات، وبالتالي سيغيب عن مواجهات حاسمة، الأمر الذي قد يصب في مصلحة الهلال متصدر الدوري السعودي.
 


وليست هذه هي المرة الأولى التي يستفز فيها رونالدو مشجعي الفريق المنافس منذ انضمامه للنصر، فقد أثار جدلا واسعا عندما قام بحركة غير أخلاقية لجماهير الهلال قبل أسابيع.

وحينها، عقب نهاية مباراة النصر والهلال، قام أحد المشجعين برمي "شال" يحمل شعار الهلال على رونالدو في الممر المؤدي لغرفة خلع الملابس.

والتقط رونالدو "الشال" وظهر وهو يوجه "حركة خارجة" إلى جماهير الهلال من خلال وضعه "الشال"  في "سرواله" قبل أن يلقيه على الأرض.

وكان رونالدو قد رد على مدرب أتلتيكو مدريد دييجو سيميوني بحركة غير أخلاقية مماثلة، بعدما سجل "الدون" هاتريك ليوفنتوس (3-0) في شباك الروخيبلانكوس، في إياب ثمن نهائي دوري الأبطال في 12 مارس/آذار 2019.

وانفعل الدون حينها وقام بهذه الحركة ردا على سيميوني، الذي فعلها في الذهاب حين فاز أتلتيكو 2-0، قبل أن يصعد البرتغالي ببيانكونيري لربع النهائي.

أضف تعليقك