وزير الصحة: تخصيص منطقة لعزل المصابين بالفيروس في البحر الميت

الرابط المختصر

أعلن وزير الصحة الدكتور سعد جابر، عن تخصيص منطقة لعزل المصابين بفيروس كورونا المستجد في منطقة البحر الميت اعتبارا من الأحد، وذلك بعد تغيير في استراتيجية عزل المصابين.

 

وتتسع منطقة العزل لـ 350 مصاباً، ويقيم كل مصاب في غرفة منفصلة تحتوي دورة مياه منفصلة، ويشرف على رعاية المصابين فريق متخصص من الخدمات الطبية الملكية، وبدعم لوجستي من وزارة الصحة.

 

وستزود وزارة الصحة المنطقة بمختبر مختص لفحص الحالات المصابة بالفيروس، ومتابعة المصابين.

 

ويهدف الإجراء إلى افتتاح مستشفى الأمير حمزة، ومستشفى الملكة علياء العسكري، بحيث لا يؤثر على المواطنين، وتحسين الخدمة.

 

وأوضح جابر أنه خلال الفترة الماضية أُنشئ قسمان للعناية الحثيثة في مستشفى الأمير حمزة، وأُجري تحديث لقسمي العمليات والطوارئ بالكامل، وكذلك تحسين البنية التحتية.

 

وقال جابر، إن "ميزة منطقة البحر الميت أنها تحتوي نسبة أكسجين عالية؛ مما يساعد المرضى، وكذلك توفر خدمات فنية متطورة في الموقع".

 

ويهدف هذا الإجراء أيضاً إلى عزل المصابين عن السكان، والتخفيف من الإصابات بين الكوادر الطبية.

أضف تعليقك