شهداء وجرحى في قصف اسرائيلي استهدف مناطق وسط وجنوب غزة

استشهد وأصيب عدد من الفلسطينيين، الليلة الماضية وفجر اليوم الاثنين، في اليوم الـ199 من العدوان على قطاع غزة، حيث طالت عمليات القصف الإسرائيلية مناطق متفرقة وسط وجنوب القطاع.
وذكرت مصادر فلسطينية، ان قصفا مدفعيا إسرائيليا استهدف شرقي مخيم المغازي وسط قطاع غزة، بالتزامن مع استهداف غارة إسرائيلية المنطقة الجنوبية الشرقية لمدينة خانيونس جنوبي القطاع.
واستشهد مواطنون وجرح آخرون في غارة إسرائيلية استهدفت مسجد التقوى في مخيم البريج وسط القطاع، في حين استهدفت غارة إسرائيلية شمال مخيم النصيرات وسط قطاع غزة، وأخرى استهدفت مدخل مخيم البريج وسط القطاع.
وأصيب عدد من المواطنين جراء قصف إسرائيلي استهدف محيط مقبرة السوارحة في مخيم النصيرات، وإثر استهداف منزل في منطقة البروك بدير البلح وسط قطاع غزة.
كما طال القصف الإسرائيلي حي الزيتون جنوب مدينة غزة، ومنطقة المواصي غرب مدينة خانيونس جنوب قطاع غزة.
وأكدت المصادر، إن الطيران الإسرائيلي شن الليلة الماضية غارتين على المناطق الجنوبية لمدينة غزة، وعلى حي التفاح.
وفي هذا السياق، أفادت مصادر صحية في القطاع، بارتفاع عدد الشهداء في غارات إسرائيلية على منزلين في رفح إلى 26، بينهم 16 طفلا و6 نساء.
واستشهد عدد من المواطنين وأصيب آخرون معظمهم من الأطفال، أمس الأحد، إثر غارة للاحتلال استهدفت منزلا غرب مخيم النصيرات وسط قطاع غزة.
وقصفت طائرات الاحتلال الحربية منزلا لعائلة النويري في مخيم النصيرات، ما أدى لاستشهاد 7 فلسطينيين.
وفي حصيلة غير نهائية لوزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة، ارتفع عدد الشهداء منذ بدء العدوان الإسرائيلي في السابع من تشرين الأول الماضي إلى 34,097، أغلبيتهم من الأطفال والنساء، والإصابات إلى 76,980، في حين لا يزال آلاف الضحايا تحت الأنقاض.

أضف تعليقك