الطفل ورد وإصابة طالب بسبب مروحة في مدرسة أثارا الجدل على مواقع التواصل

الرابط المختصر

الطفل ورد يعود بعد ٣٤ عام من خبر اختفائه ليتصدر مواقع التواصل الاجتماعي فما هي قصته؟

أنشأ والد ورد صفحة على التيك توك للبحث عن إبنه المفقود منذ ما يقارب ال١٣ عام بعد اختفائه بظروف غامضة في عام ٢٠٠٩ في منطقة جديتا في إربد، ولم تنجح الجهات الأمنية في العثور عليه، إلا أن والده لم يفقد الأمل بأن إبنه ما يزال موجود وأنه قد تصل إليه منشوراته بأي لحظه.

وتفاعل رواد مواقع التواصل الإجتماعي مع هذا الخبر بتضامن كبير، إذ علق متابعوا صفحة عمان نت على هذا الخبر بتعاطف ..

فحسين جرادات علق"فعلا عندي احساس قوي ان هذا الطفل اقصد بكلمة طفل عندما تم اختفائه والان اصبح شاب ما زال على قيد الحياه وسيعود لاحضان والده ..احساس وشعور اعتقد انه موجود عند اغلب الشعب ....."

وربى خطيب" إحساس الأب عمره ما بخيب 
يا رب تلاقيه وربي يجمع شملكم عن قريب".

وحسن عودة باستغراب" بعد كل هالوقت ما اكتشفت الجهات الأمنية أين ورد وما أسباب اختفاء هذا الطفل "

وريماس جمال تتساءل" هو مش قالوا انهم لقوه مقتول؟"

ووضاح العجارمة بحزن "يالله هالطفل اله سنين مختفي،  خرج ولم يعد 
من أيام وانا بالمدرسة بالصف السادس سامع فيه"

وسجى الرفاعي "قصة صار إلها سنين وحكوا إنهم لقيوا في مصر ومرَّة تانية اجتهم معلومات إنه في تركيا وآخر أشي حكوا إنهم وجدوا مقتول ومدفون في ساحة بيتهم وإللي قتلوا اقرب الناس إلو وهلأ رجعوا للقصة إنه لسا مختفي والله الواحد ما هو عارف شو الحقيقة !!!!!!"

من جانب آخر سقوط مروحة سقف على طالب في احدى مدارس الأغوار الجنوبية أمس يثير تفاعل رواد مواقع التواصل الإجتماعي بلوم كبير للتربية وسلامة أبنية المدارس، إلا أن مدير تربية تربية الأغوار نضال المجالي أوضح أن الطالب من الصف الرابع وقف على طاولة وأصيب بالمروحة إصابة بليغة مؤكدا عدم سقوطها عليه.

ف رحاب سعيد متسائلة"يعني طفل صف رابع كم راح يكون طوله ... لو طلع على الدرج كيف وصل للمروحة."

وصبحي العفاس"ليش ما نقول ان الطلاب يقفزوا من فوق المقاعد مثل ما كنا نركض ورى بعض فوق الدروج مش يمكن هو اللي قفز ع المروحة"

وعبير يونس"مدارس متهالكه بس شاطرين بالاستعراض والصور الكذب....صلحو المدارس ووفرو وسائل تبريد بعز الشوب بيكون احسن من الحكي الفاضي اللي طول نهاركم تصرفو عليه"

وصبحي الصيفي يوضح"اذا هذة صورة الحيطان اكيد القضبان الي ماسكة المروحة صدت ونقطعت   ورجونا السقف من الداخل  مش الدروج   اللة يشافية الطفل المصاب"

وعبدالناصر النابلسي يقول "الحق على المروحه لانها على طول بتلف وبدور مثل بعض الناس"

ونختمها ب أم ماهر غنيم"والصورة. المروحة ال واقعة علي ادارج وكراسي الصف".

كان هذا أبرز ما تفاعل معه رواد مواقع التواصل الإجتماعي الأردني اليوم.

 

إستمع الآن

Soundcloud
أضف تعليقك