مرصد يكتشف أقرب ثقب أسود "ساكن" إلى الأرض

الرابط المختصر

اكتشف علماء فلك في المرصد الأوروبي الجنوبي أقرب ثقب أسود إلى الأرض حتى الآن، ويمكن رؤيته بالعين المجردة.

 

وأوضح المرصد، أن علماءه اكتشفوا ثقبا أسود يقع في نظام نجمي، متأتيا من انهيار نجم ضخم داخليا، ويوازي حجمه أربع مرات حجم الشمس، ويبتعد عن الأرض نحو ألف سنة ضوئية فقط.

 

ولفت إلى أن الثقب ساكن، على عكس الثقوب السوداء الهائلة، حيث لا يتفاعل بصورة عنيفة مع محيطه ولا يمتص المواد.

 

ويبلغ قطر مجرة "درب التبانة" حوالي 120 ألف سنة ضوئية. والسنة الضوئية هي المسافة التي يقطعها الضوء في عام واحد.

وأشار المرصد، إلى أنه يمكن رؤية النجمين المرافقين في ليال مظلمة وصافية، ولكن من نصف الكرة الجنوبي بالعين المجردة.

ويمكن رصد معظم الثقوب السوداء النجمية عبر الأشعة السينية الساطعة المنبعثة من المادة، قبل أن تختفي فيها إلى غير رجعة.

 

وتمكن علماء الفلك من رصد نحو خمسة وعشرين ثقبا أسود في مجرتنا التي تضم في وسطها ثقبا أسود هائلا حتى الآن.

 

أضف تعليقك