سابقة.. فريق كولمبي يجري مباراة بسبعة لاعبين فقط

الرابط المختصر

خاض نادي "أجيلاس دوراداس"، الذي يلعب في دوري الدرجة الأولى الكولومبي، الأحد مباراته أمام بوياكا تشيكو في الجولة قبل الأخيرة من بطولة "أبيرتورا" بسبعة لاعبين فقط متاحين، حيث إن 15 من لاعبيه يعانون من فيروس كورونا المستجد، بينما يعاني الآخرون من إصابات متنوعة.

وبحسب "إفي" فإن الفريق الذي يلعب في منطقة ريو نيجرو بشمال غرب البلاد، "فريق (أجيلاس دوراداس) اضطر للحضور إلى الملعب  بسبعة لاعبين فقط، لعدم التعرض لعقوبات شديدة"، موضحا أن هؤلاء اللاعبين فقط يمكنهم خوض اللقاء؛ لأن اللاعبين الـ22 الباقين غير متاحين.

وأوضح الفريق، الذي طلب تأجيل المباراة منذ الخميس ورُفض طلبه من اتحاد كرة القدم الكولومبي، أنه في البداية كان هناك 16 لاعبا مصابا، لكن تعافى أحدهم وفي انتظار السماح بلعب اثنين آخرين.

وبجانب الـ15 لاعبا مصابا، يشهد فريق "أجيلاس دوراداس" في إقليم أنتيوكيا أربع إصابات في الجهاز الفني الذي يقوده الفنزويلي فرانسيسكو ستيفانو.

أضف تعليقك