روني: الاتحاد الإنجليزي عامل اللاعبين كخنازير تجارب

الرابط المختصر

قال واين روني، قائد المنتخب الإنجليزي لكرة القدم السابق، إن لاعبي كرة القدم تم التعامل معهم "كخنازير تجارب" في المعركة الحالية مع فيروس كورونا.

واستمرت إقامة منافسات كرة القدم في إنجلترا بعدما أعلنت رياضات أخرى تعليقها، حتى تم اتخاذ القرار يوم الجمعة بتعليق الموسم كله حتى على الأقل 3 نيسان/أبريل المقبل.

وكتب روني لصحيفة "صنداي تايمز": "لم يكن هناك وجود لقيادة من الحكومة ومن الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم ورابطة الدوري الممتاز".

وأضاف: "بعد الاجتماع الطارئ، أخيرا اتخذ القرار السليم، وحتى ذلك الوقت شعرت تقريبا أن لاعبي كرة القدم في إنجلترا، يتم التعامل معهم كأنهم خنازير تجارب".

وأكد: "أعرف هذا الشعور. إذا أصيب أي شخص من عائلتي بهذه العدوى سيكون مني، لأنني كنت مضطرا للعب عندما كان الوضع غير آمن، وهم تعرضوا للمرض، يجب أن أفكر جيدا بعدم اللعب مرة أخرى. لن أسامح السلطات مطلقا".

وقال روني إنها كانت "أوقاتا صعبة ومقلقة" للاعبين وعائلاتهم، بعد أن تم تعليق الرياضات الأخرى.

وعدلت رابطة الدوري الإنجليزي عن قرارها، بعدما أعلن ميكيل أرتيتا، مدرب أرسنال يوم الخميس، أن نتيجة فحصه جاءت إيجابية للفيروس، وأكدوا تعليق المباريات في اليوم التالي.

وتابع روني: "أعتقد أن عددا كبيرا من لاعبي كرة القدم كانوا يتساءلون. هل هناك شيء يجب فعله له علاقة بوجود الأموال في هذا؟"

وأضاف: "لماذا انتظرنا حتى الجمعة. لماذا احتجنا (حتى مرض أرتيتا) في إنجلترا لاتخاذ القرار السليم؟"

وأكد روني/34 عاما/، الذي عاد لإنجلترا بعد فترة قضاها في اللعب بالولايات المتحدة في كانون الثاني/يناير، ليصبح لاعبا ومدربا بفريق ديربي كاونتي المنافس بدوري الدرجة الأولى، أنه يجب استكمال الموسم، ولكن عندما يكون الوضع آمنا.

وقال روني: "سنكون سعداء باللعب حتى سبتمبر (أيلول)، إذا تم تمديد الموسم لهذا الوقت، إذا كنا بحاجة لإنهاء الأمر. هذا عملنا".

وأضاف: " طالما نعلم أن الوضع آمن للعب وأن البيئة آمنة للمشجعين، سنلعب".

وأكد: "كأس العالم المقبلة ستقام في شهري نوفمبر (تشرين الثاني) وديسمبر (كانون الأول) 2022، لذلك بإمكانك استغلال الموقف فرصة، وتقول إننا سننهي موسم 2019 / 2020 في وقت لاحق هذا العام، ثم نستعد لـ2022 من خلال بدء موسمين في الشتاء".

أضف تعليقك