104 شهداء بمجزرة إسرائيلية استهدفت الغزيين المنتظرين للمساعدات

أعلن المتحدث باسم وزارة الصحة في غزة أشرف القدرة، ارتفاع عدد شهداء مجزرة الرشيد إلى 104 شهيدا وأكثر من 700 جريح.

وأضاف القدرة بأن الطواقم الطبية عاجزة عن التعامل مع الإصابات الخطيرة في مجزرة الرشيد والساعات المقبلة يمكن ان تشهد ارتفاعا في العدد المذكور.

وكان جيش الاحتلال الإسرائيلي استهدف اليوم الخميس، آلاف المدنيين الفلسطينيين الذين كانوا ينتظرون المساعدات غرب جنوبي غزة، باستخدام قذائف مدفعية وإطلاق النار المباشر، وفق المرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان.

وأشار القدرة إلى إن قوات الاحتلال ارتكبت عمليات قتل ممنهجة ضد 700 ألف نسمة شمال غزة بالاستهداف والتجويع معا، موضحا أن مجزرة دوار النابلسي تشكل تحولا جديدا في مسلسل الإبادة الجماعية.

وقال ان عشرات الإصابات تنوعت بين حرجة وخطيرة وصلت مجمع الشفاء الطبي وسط عدم قدرة الطواقم الطبية على التعامل مع حجم ونوعية الإصابات التي تصل إلى مجمع الشفاء الطبي نتيجة ضعف الإمكانيات الطبية والبشرية.

وطالب القدرة المجتمع الدولي بوقف حرب الإبادة الجماعية التي يشنها الاحتلال الإسرائيلي بدعم أميركي وأوروبي، ودعا إلى توفير ممر إنساني آمن يسمح بوصول المساعدات الطبية والإنسانية والوقود إلى شمال قطاع غزة.
 

أضف تعليقك