وزير الاوقاف يدعو في خطبة الجمعة الوحيدة إلى الصبر على البلاء والأخذ بالأسباب

الرابط المختصر

  

دعاء وزير الاوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية محمد الخلايلة، الجمعة المواطنين إلى الصبر على البلاء والوباء الذي أصاب العالم من انتشار فيروس كورونا المستجد، والأخذ بالاسباب وعدم الاختلاط والازدحام والالتزام في البيت حفظا للنفس والمجتمع والوطن.

وقال الخلايلة، خلال إلقائه خطبة الجمعة الوحيدة في مسجد الملك الحسين، إنّ الحياة لا تستقيم على حال ففيها السعادة، الحزن، الصحة، والمرض، ويجب أن يواجهها الإنسان المسلم بالصبر والتحمل والإلتزام، وقد بين القرآن الكريم أن الابتلاء موجود في الدنيا وأن الصبر هو المخرج من كل بلاء.

وأضاف: "نحتاج إلى الصبر ليكون جزءا لا يتجزء من إيماننا بالله تعالى، مؤكدا أن المسلم في كل أحواله مأجور، وهنا يظهر صبر الرجال بأن يصبر على الحظر في المنزل، ويبتعد عن الكماليات، ويتجنب الأضرار بالغير بقصد أو بغير قصد".

وأكد على أن الصبر يورث النفس العزيمة، ويجعله يلتزم بالتعليمات ويظهر معادن الرجال بتحمل السدائد وأن نبتعد عن الآخرين وأن نجعل الحواجز بيننا بمسافة مترين وأن لا نخالف التعليمات الصادرة عن الجهات المختصة لنتجاوز الوباء وتعود بعد ذلك حياتنا الطبيعية.

وأشار الخلايلة إلى أن الجنة ثمنها كبير، ولا يمتلكها إلا من صبر ولم يؤذي الناس، مؤكدا أن (الله سبحانه وتعالى) سيجزي الصابرين الثواب الكبير فعلينا اليوم أن نصبر ونستعين على بلائنا بالدعاء، والاستغفار والاكثار منه.

أضف تعليقك