حالة من عدم الاستقرار الجوي مرتقبة من ظهيرة

الرابط المختصر

بعد ارتفاع درجات الحرارة يومي الجمعة والسبت بالتزامن مع نشاط الرياح الشرقية، يندفع إلى المنطقة امتداد لمنخفض البحر الأحمر من الجنوب ليُغطي مناطق واسعة في جنوب بلاد الشام بما فيها المملكة، اعتبارًا من ظهيرة الاحد.

 

ونتيجة استمرار تمركز مرتفع جوي قوي في طبقات الجو كافةً في عموم القارة الأوروبية وشمال القارة الإفريقية، تندفع إلى الحوض الشرقي من البحر الأبيض المتوسط كتلة هوائية باردة ورطبة في طبقات الجو العالية، ويحدث تلاقي بينها وبين امتداد منخفض البحر الأحمر من الجنوب فوق المنطقة ككل وتنشأ أحوال جوية غير مستقرة.

 

ويتوقع أن تترافق هذه الأحوال الجوية غير المستقرة، بزخات رعدية من المطر بمشيئة الله، وتكون متفاوتة الغزارة إجمالاً مع وجود شدّة غزيرة في بعض المناطق، بالتزامن مع نشاط الرياح على فترات، وتترافق هذه الأمطار بتساقط زخات البَرَد ولا سيّما نهار الأربعاء.

 

وكما هي العادة في حالات عدم الاستقرار الجوي، سيّما في بدايتها، يكون توزيع الهطول المطري غير منتظم وعشوائي الطابع، ويتم تحديد هذه المناطق بصورة أوضح حال اقتراب الفترة الزمنية من بداية الأسبوع المقبل.

 

جديرٌ بالذكر، أن المرتفع الجوي المتواجد فوق القارة الأوروبية وشمال إفريقيا، يُعتبر نادر الحدوث، من ناحية الاستمرارية، حيث يتواجد في هذه المناطق منذ نهاية كانون الأول/ديسمبر الماضي، ويتوقع استمراره معظم فترات شهر فبراير/شباط الحالي وآذار/مارس القادم

أضف تعليقك