الأكياس غير قابلة التحلل ستبقى بالسوق ولا يوجد اي تغيير

الرابط المختصر

مع وضوح  آثار التغير المناخي على الأردن، بدأت وزارة البيئة بتوجهها نحو التقليل والتخفيف  من آثار التغير المناخي، قرار وزير البيئة الأخير بحظر إنتاج الأكياس البلاستيكية غير قابلة التحلل لقى استحسانا  واضحا من قبل وسائل الإعلام.

 

هذا ما جعل المواطنون متفائلين بالقرار باعتقادهم ‘‘اننا تخلصنا‘‘ من الأكياس البلاستيكية،  لكن هذه التفاؤل كان العكس تماما من الخبراء البيئيين .

 

الناشط البيئي المهندس عمر فاعوري بين انه فقط تتم اضافة مادة خلال صنع البلاستيك  ليصبح الكيس قابل ‘‘للتكسر‘‘و ليس للتحلل كما يدعي مسؤولون ووسائل الإعلام.

 

 وبالتالي  لا يتحلل ‘‘لا يتحول لسماد‘‘  انما فقط يتحلل اجزاء اصغر والحل السليم تحويل الأكياس البلاستيكية الى ورقية أو كرتونية وفقا للفاعوري.

 

ويعتقد الفاعوري ان سبب عدم توجه الحكومة  للأكياس البلاستيكية قابلة التحلل ان هناك الكثير  من المصانع البلاستيكية في الأردن تشغل الآلاف من العائلات، مما ولد خوف من شكوى هذه المصانع وردة فعلهم.

واشار الى ان هناك طرق عديدة للتشجيع على  تحويل المصانع البلاستيكية الى مصانع ورقية كالإعفاء من الضرائب.

 

و عبر الفاعوري بقوله  عن القرار الأخير لوزارة البيئة  ‘‘ زي الللي بكنس وبحط زبالة تحت السجاد و بقول البيت نظيف‘‘.

 

الدكتور احمد الشريدة رئيس جمعية التنمية للإنسان والبيئة الأردنية اوضح ان خط انتاج الاكياس البلاستيكية  القابلة للتحلل يختلف كليا عن خط انتاج الاكياس غير قابلة للتحلل وهو ما عليه الاردن الآن وأنه لا يوجد اي مادة تجعل البلاستيك أن يتحلل .

 

الشريدة وضح ان كان مصنع قديم  كما هو حاليا ينتج بلاستيك غير قابل للتحلل من المستحيل ان يصبح انتاجه بلاستيك قابل للتحلل والذي هو  الأغلى تكلفة.

 

وزير البيئة صالح الخرابشة  في تصريح له عبر راديو البلد،  قال ان الاستيراد حاليا سيكون أكياس فقط قابلة للتحلل ولن يتم استيراد أكياس غير قابلة للتحلل .

وأما فيما يتعلق بمصانع البلاستيك الموجودة حاليا فقط سيكون عليهم  اضافة مادة ‘‘سعرها قدر المستطاع ‘‘ تساعد المادة البلاستيكية على التحلل و التطبيق فورا وفقا للخرابشة.

 

المهندسة هبة زعبلاوي رئيسة قسم إدارة النفايات الصلبة في وزارة البيئة بينت ان الحل الأمثل وما تهدف وتخطط  اليه وزارة البيئة هو منع جميع أكياس البلاستيكية والسماح ما هو صديق للبيئة الكرتون او الورق ولكن الوزارة تبدأ خطوة بخطوة للحل الأمثل .

 

زعبلاوي بينت ان بعد عدة دراسات والتنسيق مع جهات داخلية وخارجية  ان الاكياس بعد تحويلها الى قطع اصغر تكمن فائدتها وأثرها على الثروة الحيوانية و النباتية  أيضا على مناهل تصريف مياه الأمطار وأوضحت ان هذا القرار يشمل فقط أكياس التسوق.

 

و بعد مطالعة أبحاث  معمقة واستشارات مع مختصين حول تحلل البلاستيك ‘‘غير قابل للتحلل‘‘، فتبين ان بالاساس مادة البلاستيك او النايلون هي مواد غير عضوية ولا تتحلل مطلقا . 

 

 و وفقا لما نشرته صحيفة الجارديان البريطانية فقد تم فحص تحلل خمس مواد تستخدم في صناعة الأكياس البلاستيكية القابلة للتحلل المتوفرة على نطاق واسع في المملكة المتحدة من قبل باحثين من جامعة بليموث، حيث تركت الأكياس مكشوفة للهواء والتربة والبحر - البيئات التى يمكن أن تواجهها إذا تم التخلص منها كقمامة، ووجدوا أنها لا تزال سليمة بعد قضاء ثلاث سنوات في هذه البيئات..

أضف تعليقك