حملة لهنّ تختتم أنشطتها بجلسة صناع القرار


 ‎تحت رعاية العين آسيا ياغي، اختتمت حملة لهنّ ضمن مشروع مسارنا في مؤسسة دربزين فعاليات أنشطتها، وذلك بعقد المؤتمر الختامي مع صناع القرارتحت عنوان - الحد من استئصال الارحام لفتيات من  ذوات الاعاقة الذهنية في الاردن و تم عقد المؤتمر في يوم الثالث من ديسمبر و ذلك بمناسبة اليوم العالمي لذوي الإعاقة .

 

‎افتتح المؤتمر بكلمة من راعية الحفل، أكدت فيها على ضرورة تحمل كافة المسؤوليات القانونية والأخلاقية للحد من عملية استئصال الأرحام لذوات الإعاقة الذهنية في الأردن. كما دعت إلى أهمية العمل المشترك لدعم حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة في الأردن، وتوحيد الجهود الهادفة إلى تمكينهم داخل المجتمع.

 

‎من جانبها رحبت مسؤولة مشروع مسارنا نادين الردايدة بالحضور، وثمنت جهود الشركاء المتواصلة لدعم الحملة، وتزويد الأعضاء بكافة المعلومات والوثائق. كما أثنت على العمل الدوؤب الذي بذله أعضاء الحملة لإنجاحها على مدار العام الماضي.

 

‎ونظم أعضاء الحملة جلسة حوارية مع مجموعة من الخبراء والمختصين يمثلون مختلف الجهات الحكومية الرسمية ومؤسسات المجتمع المدني، بالإضافة إلى الأهالي الذين يمثلون أصحاب القضية.

 

‎شارك في الجلسة كل من سعادة آسيا ياغي ممثلة عن جمعية أنا إنسان، والأستاذة إنعام العشا ممثلة عن معهد تضامن النساء الأردني، والأستاذة لارا ياسين ممثلة عن المجلس الأعلى   لحقوق الأشخاص ذوي الاعاقة و الدكتور يوسف أبوحميدان و الدكتور عمر الفاعور .

 

‎تحدث الحضور عن المخاطر الجسدية والنفسية التي تصيب الفتيات ذوات الإعاقة الذهنية بعد إجراء عملية استئصال الرحم. كما شددن على أهمية تغليظ العقوبات وزيادة الرقابة على المستشفيات لمنع إجراء أي عملية خارج إطار القانون.

 

‎وقدم الضيوف مجموعة من التوصيات والمقترحات للعمل على تعزيز الحماية القانونية والاجتماعية لضمان تمتع الفتيات ذوات الإعاقة الذهنية بكافة حقوقهن ومنع تعرضهن لأي شكل من أشكال التمييز والإساءة.

 

‎تهدف حملة لهنّ إلى الحد من عملية استئصال الأرحام للفتيات ذوات الإعاقة الذهنية في الأردن، وتفعيل القوانين والتشريعات التي تعمل على حماية حقوقهن، بالإضافة إلى تغليظ العقوبات على كافة الإجراءات المخالفة لقانون حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة في الأردن بالإضافة إلى عمل الأشخاص المشاركين في الحملة في الميدان منذ بداية الحملة على إذكاء الوعي في المجتمع المحلي في مختلف المحافظات الأردنية .

 

‎نفذت حملة لهنّ أنشطتها بالشراكة والتعاون مع المجلس الأعلى لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة وجمعية أنا إنسان لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة والشبكة الاعلامية المجتمعية  . هذا ويذكر أن مشروع مسارنا ينفذ في مؤسسة دربزين بدعم من منظمة أوكسفام.

 

أضف تعليقك