مدارس اليوبيل تحتفل بتخريج الفوج الثالث والعشرين

الرابط المختصر

احتفلت مدرسة اليوبيل التابع امؤسسة الملك حسين يوم أول أمس الثلاثاء بتخريج نخبة من الخريجين والخريجات  من كافة برامجها (الوطني والأجنبي IG والدولي IB) حيث بلغ عدد الطلبة الخريجين 130 طالبا وطالبة.

ورعى وزير التربية والتعليم والتعليم العالي والبحث العلمي الدكتور وليد المعاني حفل تخريج الفوج الثالث والعشرين من طلبة معهد اليوبيل التابع لمؤسسة الملك الحسين .

بدورها أكدت  مديرة المعهد سهى جوعانة بكلمتها على قيم مدرسة اليوبيل وهنّأت الطلبة وأولياء أمورهم بتخرّج أبنائهم راجية لهم التوفيق والنجاح دائما،  مؤكدة على  فلسفة اليوبيل ورسالتها وما تقدمه من معارف ومهارات للطلبة لخوض معترك الحياة ورفد الوطن بنخبة من القادة المتميزين، المؤمنين بالله، والمتسلحين بالعزيمة والمسؤولية.

وأدى الطلبة الخريجون والخريجون السابقون قَسم مدرسة اليوبيل وقاموا بعرض خبراتهم المختلفة الّتي تعلّموها من خلال مشاركاتهم في المسابقات العالمية والإقليمية والمحلية، وعَرَض بعضهم لخبرته التي اكتسبها في مدرسة اليوبيل، كما شارك خرّيجا مدرسة اليوبيل الدكتور أحمد ياسين من الفوج الخامس.
 
وتحدّث الدكتور ياسين  عن إنجازاته الطبية المتميزة التي حققها، أما الإعلامية روان الجيوسي فتحدّثت عن تجربتها في مجال الإعلام المجتمعي.

 وسُلمت مدرسة اليوبيل  للطلبة الخريجون الرايات للفوج الّذي يليهم، وهذه الرايات هي: راية الأردن، وراية اليوبيل، وراية الصّدق، وراية التواضع، وراية الاحترام المتبادل والتّعاطف، وراية التّعدديّة والتّنوّع، وراية التّفكير المنتج، وراية التّعاون، وراية التّميّز الأكاديمي، والمسؤولية المجتمعية. 

وفي ختام الحفل وزّع راعي الحفل ومديرة المعهد الشهادات على الطلبة الخريجين.

وحضر الحفل الدكتور أحمد ياسين من الفوج الخامس، والإعلامية روان الجيوسي من الفوج السابع.

أضف تعليقك