حفل ختام البرنامج التدريبي الأردني المصري الدولي لحرس الحدود

الرابط المختصر

 

يسر سفارة الولايات المتحدة الأمريكية في الأردن أن تعلن عن استكمال برنامج تدريب حرس الحدود الدولي الأول من نوعه (IBGTP) بنجاح بدعم من برنامج مراقبة الصادرات وأمن الحدود (EXBS) التابع لوزارة الخارجية الأمريكية.  قام أربعون مسؤولًا من الحدود الأردنية والمصرية على مدى خمسة أسابيع بالعمل جنباً إلى جنب مع خبراء أمريكيين في أمن الحدود وذلك من خلال برنامج حيوي وعملي، لزيادة التعاون الإقليمي في مجال أمن الحدود.

قالت القائم بأعمال السفارة الأمريكية كارين ساساهارا خلال حفل ختام اليوم في مركز الملك عبدالله للتدريب على العمليات الخاصة (KASOTC)، بأن هذا البرنامج هو نتاج التخطيط والتنظيم لأكثر من 12 شهرًا بين برنامج أمن الحدود EXBS الخاص بنا ونظرائنا الأردنيين والمصريين الذين يشتركون في رؤية مشتركة لتعزيز التعاون في المسائل المتعلقة بأمن الحدود الإقليمية".

ضم الحفل مسؤولين رفيعي المستوى من القوات المسلحة الأردنية والدرك ومديرية الأمن العام، بالإضافة إلى قائد قوات حرس الحدود المصرية.  تم تكريم جميع المتدربين الأردنيين والمصريين البالغ عددهم 40 مشاركًا في البرنامج.

اشترك برنامج مراقبة الصادرات الأمريكية وأمن الحدود EXBS مع مكتب الشؤون الدولية للجمارك وحماية الحدود في الولايات المتحدة ومجموعة العمليات الخاصة وأكاديمية حرس الحدود الأمريكية لتقديم هذا البرنامج التدريبي المتطور التكتيكي لأمن الحدود المصمم خصيصًا للتحديات الفريدة التي يواجهها مسؤولو الحدود الأردنيون والمصريون.   تلقى البرنامج على ما يقرب من 1.7 مليون دولار لإطلاق هذا التدريب الثنائي الأول، والذي سيتم توسيعه في عام 2020 ليشمل مسؤولي الحدود الأردنيين مع نظرائهم الإقليميين الآخرين.

يعمل برنامج مراقبة الصادرات الأمريكية وأمن الحدود (EXBS) بالشراكة مع أكثر من 65 دولة في جميع أنحاء العالم لمكافحة تهريب الأسلحة والإرهابيين وغيرهم من المهربين عبر الحدود الدولية.  واستثمر البرنامج منذ العام 2004 أكثر من 18 مليون دولار في منح واتفاقيات تعاونية لتعزيز وتطوير الممارسات والتشريعات المتعلقة بأمن الحدود في الأردن.  نظرًا لموقع الأردن الحيوي كمعبر لتجارة الترانزيت/إعادة الشحن/والتصدير والاستيراد في المنطقة، يعتبر برنامج مراقبة الصادرات الأمريكية وأمن الحدود (EXBS) الأردن كأحد أقوى الشركاء الإستراتيجيين، حيث يتعاون مع العديد من المؤسسات الأردنية لضمان سلامة وازدهار التجارة في الأردن.

تفخر الولايات المتحدة الامريكية بكونها شريكا في تعزيز أمن الحدود الإقليمي كوسيلة مهمة لتقوية العلاقات الاردنية المصرية و تسهيل التنقل وتطوير الأمن والسلامة للجميع.

أضف تعليقك