تحقيقات

يضطر حمزة "21 سنة"، للعمل عشر ساعات يوميًا في إحدى مقاهي إربد، لتغطية مصاريف دراسته الجامعية. راتبه الشهري لا يتجاوز 250 دينارًا. وفي غالب الأيام يعمل ساعات إضافية بلا مقابل. يتردد حمزة في المطالبة

في الصف التاسع الأساسي، اضطرت نهى (١٥ عاماً) للإنتقال إلى مدرسة المكيفتة الثانوية التي تبعد نحو 4 كيلومترات عن بلدتها ام القطين (التابعة للواء الصحراء الشرقية في محافظة المفرق حوالي ٥٠ كيلومتراً من

يعد التدخين بجميع أشكاله من المُمارسات التي تضرّ بالصحة والبيئة على حد سواء، فيما تؤكد مُنظّمة الصحّة العالمية أنَّ التدخين هو السبب الرئيس لوفاة 7 ملايين شخص سنوياً، منهم 6 ملايين ممّن يدخنون التدخين

يصنف غالبية معلمي الأردن من الطبقة الفقيرة استناداً إلى خط الفقر الشهري للفرد في الأردن البالغ (100) دينار شهرياً، والذي تعتمده مؤسسات الحكومة في رسم سياساتها لتحديد الأسر الفقيرة، وبناء على ذلك، فإن

شعر الكاتب الصحفي والشاعر هشام عودة باستياء كبير بسبب رفض البنك الذي يتعامل معه في عمان تجديد بطاقة الصراف الآلي الخاصة به، عندما لاحظت الموظفة أنه مكفوف. وتفاجأ عودة بتعامل البنوك مع المكفوفين على

رسم دانا الدعجة

للمرة الثانية في حياته، يقضي أحمد* البالغ من العمر 17 عاماً فترة إعادة التأهيل في دار تأهيل الأحداث بإربد المخصصة للأحداث المحكومين، عقب إدانته بسرقة سيارة ونقود مطلع 2019 في مدينة السلط. في المرتين

على الرغم من كون آلاف النساء معنيات بقضايا الاغتصاب الزوجي، لم تكن أي من النساء اللاتي تم الاتصال بهن في سياق إعداد هذا التحقيق على استعداد لمشاركة تجاربهن ، فإن كنت إحدى الناجيات من الاغتصاب الزوجي