اليوم التاسع لإضراب المعلمين ..والنواصرة "مستمرون حتى يربح الوطن، ولا أحد غير الوطن”

الرابط المختصر

يدخل إضراب المعلمين يومه التاسع، في ظل استمرار الأزمة بين نقابة المعلمين والحكومة مع انعدام إيجاد صيغة جادة للحوار بين الطرفين واستمرار رفض الحكومة لمطلب علاوة الخمسين بالمائة الذي يسعى المعلمون للحصول عليه فضلاً عن مطالبتهم برد الاعتبار لكرامته التي مست بها الحكومة خلال اعتصام المعلمين بالقرب من الدوار الرابع مطلع الشهر الحالي.

 

 وزیر التربیة والتعلیم الدكتور ولید المعاني  أكد أن ابواب الوزارة ما زالت مفتوحة للحوار بشأن اضراب المعلمین. 

 

وقال الوزير في تصريح صحفي اليوم الأربعاء إن الحكومة تتطلع إلى حوار جاد وغیر مشروط مع النقابة في الوزارة ومع الفريق الحكومي المكلف الذي شكله رئیس الوزراء.

 

وكانت نقابة المعلمين قد طلبت بلقاء رئيس الحكومة الدكتور عمر الرزاز وليس الفريق الحكومي، حيث أن الحكومة أصرت بأن يكون لقاء الحكومة  مع نقابة المعلمين بفريقها الحكومي وليس مع رئيس الوزراء .

 

فيما أكد القائم بأعمال نائب نقيب المعلمين الدكتور ناصر نواصرة، إن حكومة عمر الرزاز “ما زالت تعمل بخلاف توجيهات جلالة الملك”.

 

وتطرق نواصرة في كلمة بثت يوم أمس الثلاثاء على  الصفحة الرسمية لنقابة المعلمين في موقع فيسبوك، إلى كلمة ألقاها الرزاز قبل عامين في منتدى شومان الثقافي حين كان وزيراً للتربية والتعليم، قال فيها: “إن الوضع المادي للمعلم لم يتحسن في هذه الفترة، بل تآكل لدرجة أصبحت المهنة وكرامتها وكرامة المعلم موضع تساهل عند المجتمع، وتراجع مقام المعلم للأسف في المجتمع”.

 

وعلق نواصرة على كلمة الرزاز بالقول إن “الوضع المادي لم يتغير عليه شيء، وأما كرامة المعلم اليوم فمن الذي خرج إلينا بعد ذلك الخميس الحزين الذي أسيء فيه للمعلم يهدد ويتوعد المعلمين، بدل أن يخرج باعتذار شجاع لما أصاب المعلم من انتهاكات في إشارة إلى الرزاز نفسه. 

 

وأضاف مخاطبا رئيس الوزراء ، " كنا  نؤمل عليك كثيرا وما زلنا نؤمل أن تعود إلى ما كنت عليه سابقا من تفكير إيجابي تجاه المعلمين ".

 

وأكد أن هذا “الملف سيُفتح لاحقاً، وأتمنى على وزارة التربية والتعليم أن تضطلع بواجباتها تجاه هذا الملف”، مشددا على أن محاولة العبث في القيم والعادات والتقاليد وثوابت الأمة أمر خطير لا يُسكت عليه . 

 

وحول استمرار المعلمين في إضرابهم؛ قال نواصر: “نحن مستمرون على طريقنا، ومن يراهن على فتورنا أو تراجعنا فهو واهم.. مستمرون حتى يربح الوطن، ولا أحد غير الوطن”.

 

ولفت إلى أن الحوار مفتوح من أول يوم ولم يغلق حتى اليوم وغدا ، قائلا : " لكننا نريد جدية في تناول ملفات المعلمين " .

أضف تعليقك