إقبال ضعيف على الأضاحي "رغم الوفرة والأسعار المناسبة"

الرابط المختصر

لا يزال الطلب على شراء الأضاحي في الأسواق المحلية محدودا مع اقتراب عيد الأضحى، رغم توفرها بكميات تزيد عن حاجة السوق، إن كانت من المستوردة أو البلدية، بحسب رئيس جمعية مربي الماشية المهندس زعل الكواليت.

ويرجح الكواليت لـ "عمان نت"، تراجع الإقبال على شراء الأضاحي لهذا العام، نظرا للأوضاع المعيشية التي يعاني منها المواطنون، وضعف القدرة الشرائية لديهم.

بلغ عدد الاضاحي المستوردة نحو 220 الف أضحية، و متوفر بالاسواق 280 ألف أضحية، فيما بلغ عدد الأضاحي البلدية 120 ألف أضحية.

ويشير الكواليت الى ان سعر الاضحية تتراوح ما بين 180 الى 200 دينار، تقدر بحسب الوزن، علما ان كيلو اللحم الروماني يباع  بنحو 3 دنانير ونصف، أما اللحم البلدي يباع بنحو 4 دنانير للكيلو.

ويعد عيد الاضحى موسما لمربي الثروة الحيوانية، بحسب الكواليت، الذي يصف أوضاعهم بالمناسبة مقارنة مع الأعوام الماضية، خاصة وانهم يقومون بتصدير الاضاحي الى الدول الخليجية.  

من جانبها أكدت وزارة الزراعة أن أعداد الأضاحي تكفي احتياجات المملكة خلال عيد الأضحى، مشيرة الى أن أسعارها حول معدلاتھا مقارنة مع العام الماضي.

وفي السياق أعدت وزارة الصناعة والتجارة والتموين، خطة رقابية شاملة على الأسواق في أيام عيد الأضحى ، لضمان توفر جميع السلع بأسعار مناسبة.

وتتضمن  الخطة، تكثيف الرقابة على الأسواق وعمل مسح لكميات وأسعار الأضاحي المتوفرة في السوق المحلي بالتنسيق مع وزارة الزراعة والشركات المستوردة.

وستركز الخطة على مراقبة محلات بيع الأضاحي للتأكد من البيع حسب الصنف والمنشأ والتقيد بالأسعار المعلنة، إضافة إلى تشديد الرقابة على الألبسة والمفروشات والتأكد من حقيقة التنزيلات والترويج والتصفية.

 

أضف تعليقك